نصوص ومقالات مختارة

  • فقه المرأة (71) – محاولة لعرض رؤية أخرى

  • أعوذ بالله السميع العليم من الشيطان اللعين الرجيم

    بسم الله الرحمن الرحيم

    وبه نستعين

    والصلاة والسلام على محمد وآله الطيبين الطاهرين

    اللهم صل على محمد وآل محمد وعجل فرجهم

    كان الكلام في القاعدة الثالثة ما هي الأسس التي لابد من اعتمادها لفهم النص الديني اعم من أن يكون هذا النص نصاً قرآنياً أم يكون نصاً روائياً طبعاً نفس هذه القواعد يمكن إجراءها على نصوص العلماء أيضاً يعني عندما نريد أن نفهم النص الوارد عن الشيخ المفيد عن الشيخ الطوسي، عن السيد المرتضى وأعلام آخرين وهكذا أعلام السنة وغير السنة هذه القواعد مرتبطة بفهم أي نص كان النص الصادر مما قبل الإسلام من أرسطو وغير أرسطو طبعاً نحن سوف ينحصر بحثنا أو يكون محور بحثنا على النص الديني الإسلامي ولكن هذه الأصول التي نطرحها لا تختص بذلك وإنما تشمل أي نص صدر من أي كاتب ومؤلف في هذا المجال بينّا في الدرس السابق بأنّه أساساً فهم أي ظهور من النص الديني ليست مسألة عرفية محضة وإنما هي مسألة صناعية فنية عقلية كما اشرنا إلى بعض نكات ذلك في البحث السابق.

    من هنا طرحنا هذا التساؤل الأساس وهو انه أساساً ألم يكفي نقد السند لقبول النص الديني كما هو الاعتقاد العام في المنهج السندي المنهج السندي يقول بأنّه نحن إذا اطمئننا إلى السند عند ذلك قد طوينا ثمانين، تسعين بالمئة من صدور هذا النص من الدين سواء كان من النبي أو الأئمة عليهم أفضل الصلاة والسلام لأنه الفرض أن النص القرآني نص قطعي متواتر إلى آخره ولكنّه النص الروائي في الأعم الأغلب أو تسعة وتسعين في المئة منه سند آحاد لا يفيد إلا ظناً من هنا تجدون بأنّه حاولوا كثيراً من القرن الثاني والى يومنا هذا الاعتماد على المنهج السندي وتكوّنت مجموعة من فروع المعرفة لتصحيح السند من قبيل علم الرجال من قبيل علم الجرح والتعديل من قبيل علم التراجم وهكذا وهكذا، سير أعلام النبلاء هذه كلها مرتبطة بهذه المنظومة التي نشير إليها.

    من هنا نحن طرحنا هذا التساؤل وهو هل يكفي المنهج السندي للتخلص من مسألة الوضع ومن مسألة النقل بالمعنى ومن آفات الحديث أو لا يكفي الجواب في جملة واحدة وهذا ما اتفق عليه الجميع أن الذين تصدوا لوضع النصوص الروائية لم يكن عملهم مقتصراً على وضع المتون وإنما كما وضعوا الأسانيد أو كما وضعوا المتون وضعوا الأسانيد بل وضع الأسانيد أسهل بمراتب من وضع المتون لان المتن يحتاج إلى معرفة يحتاج إلى قوة أدبية بلاغية، نحوية، صرفية، قواعد إذا كانت في معارف الدين الأساسية لابد أن يكون واقفاً على المعارف الدينية على التوحيد على النبوة على الإمامة على المعاد والى غير ذلك إذا يريد أن يضع في التاريخ لابد أن يكون متخصصاً في الأمور التاريخية إذا كانت في الأمور الفقهية لابد أن يكون متخصصاً ولهذا إن شاء الله سنبين لكم أن مدرسة الكذابين كانت مدرسة لها اصولها قواعدها مؤلفوها متخصصوها سنقرأ لكم هذه دراسات واقعية وكلها في الأعم الأغلب في القرون الثلاثة الأولى يعني في مرحلة تكوّن الأحاديث بعده لا توجد مراجع لا توجد مصادر لا توجد مرجعيات أبداً وإنما في طور التكوّن.

    والشاهد على ما نقول هذه الرواية الأولى اختيار معرفة الرجال المعروف برجال الكشّي لا يقول لنا قائل سيدنا انتم تستندون إلى رواية لرد الرواية الجواب لا وإنما نستند الروايات إذا تتذكرون فيما سبق انه كل ما جاءكم عنا فاعرضوه على كتاب الله والسنة أنا اعرض الروايات على ماذا؟ على السنّة وهذه هي سنّة نقطع أو لا اقل نطمئن بصدورها لمئات الروايات الواردة في مثل هذا المجال فلا يقول قائل سيدنا كيف تستدل بالرواية لرد الرواية لعل هذه الرواية التي تريد أن تستدل بها أيضاً من الروايات الموضوعة المتلاعب فيها الجواب كلا لأنه اتفاق موجود أن هذه الروايات صادرة من النبي والأئمة عليهم السلام يكفيكم أنكم قلنا لكم بأن النبي في منى يقول كثرت الكذّابة عليّ ونقلها مئة صحابي، فمن كذب عليّ فليتبوأ مقعده من النار مئة صحابي هذه الرواية إذن هذه الرواية آحاد أم مقطوعة؟ ليست فقط مقطوعة بل من أعلى درجات القطع والتواتر رواية ولسانها لسان واحد عند الشيعة وعند السنة يعني حتى لا يوجد فيها احتمال ضعيف أنها منقولة إلينا بالمعنى بل هي بالألفاظ لماذا؟ كل الصحابة ينقلون لفظاً واحداً هذا يكشف لك عن ماذا؟ أنهم سمعوا هذا اللفظ وإلا لو كان كل واحد منهم ينقل إليك بالمعنى لاختلفت الألفاظ على أي الأحوال فهذا الإشكال لا يرد لان البعض هكذا يتصور.

    اختيار معرفة الرجال المعروف برجال الكشي للشيخ الطوسي في صفحة 241 هذه الرواية أنا مراراً وتكرارً قرأتها للأعزة الآن أيضاً اقرأها رقم الرواية 402 صحيحة السند معجم الأحاديث المعتبرة للشيخ آصف محسني الجزء الأول صفحة 194 الرواية عن هشام بن الحكم انه سمع أبا عبد الله يقول كان المغيرة بن سعيد يتعمد الكذب على أبي كيف كان يتعمد الكذب بلا سند لو مع السند؟ ويأخذ كتب أصحابه ـ كتب أصحاب أبي ـ وكان أصحابه أصحاب من؟ ـ أصحاب المغيرة بن سعيد ـ المستترون بأصحاب بأبي يعني أمشكل هيئة متخصصة بعبارة أخرى مخترق امنياً وفكرياً أصحاب الإمام الباقر يأخذون الكتب من أصحاب أبي أي كتب؟ هذه الأصول الاربعمئة التي اعتمد عليها الصدوق والطوسي وغيرها وبعد ذلك صارت عندنا الكتب المعتبرة.

    سيدنا تريد أن تسقط الأصول الاربعمئة لا، لا أريد أُسقط بل أريد أشكل علماً إجمالياً بدلالة هذه الروايات يأخذون بأصحاب أبي فيدفعونها إلى المغيرة بن سعيد فكان يدس فيها، الكفر والزندقة ويسندها إلى أبي إذن كان فقط يضع المتن لو يضع سند وأسهل ما يكون ويسندها إلى أبي ثمّ يدفعها إلى أصحابه فيأمرهم أن يبثوها في الشيعة أصول اربعمئة معتبرة لو ليست معتبرة؟ في وسط الشيعة معتبرة باعتبار يونس بن عبد الرحمن زرارة هذه أصولهم وصلت إلينا وهذه هي التي اعتمد عليها.

    هذا أمامكم الشيخ الصدوق من لا يحضره الفقيه المجلد الأول تقول له هذه الروايات التي أنت تقول بيني وبين الله حجة من أين جئت بها يقول واعتقد فيه صفحة 3 المجلد الأول واعتقد فيه انه حجة فيما بيني وبين ربي وجميع ما فيه مستخرج من كتب مشهورة يعني الأصول ماذا؟ نعم سعى الشيخ الصدوق أن يهذّبها ولكنه معصوم الشيخ الصدوق؟ ثم أين الشيخ الصدوق وأين الأصول الاربعمئة، الأصول الاربعمئة في القرن الثاني الشيخ الصدوق في القرن الرابع هذا التلاعب 200 سنة ماذا حدث في الأصول الاربعمئة لا يعلمه إلا الله، معتمدة مستخرج من كتب مشهورة عليه المعول واليها المرجع مثل كتاب حريز وكتاب عبيد الله وكتب علي بن مهزيار وكتب الحسين بن سعيد ونوادر احمد بن محمد بن عيسى وكتاب نوادر الحكمة وكتاب الرحمة لسعد وجامع شيخنا فلان والى غير ذلك.

    أول إشكال أحفظوه عني أحفظوه قربة إلى الله خلصوا أهل البيت من هذا الموروث الموبوء وهو أنه من أين عرف الشيخ الصدوق أن النسخة التي بيده هي النسخة التي صدرت من صاحبها من أين؟ هل هو يعرف خط محمد بن عيسى؟ وصلته نسخة مشهورة أنها لاحمد بن محمد بن عيسى من أين عرف أنها خطه؟ من أين عرف أن الذين استنسخوها لم يتلاعبوا بها من أين عرف انه لم يزيدوا ولم ينقصوا؟ من أين مئة سؤال وسؤال من أين؟ تقولون سعى أقول أنا معكم سعى إلا أن تقول أنا مقلّد للشيخ الصدوق ذاك بحث آخر أنت حر أنا لا أقول لك لماذا ولكن أنا من حقي أقول بأنه لا اعتمد على ما اعتمد عليه الشيخ الصدوق أنا أريد ابحث من جديد.

    إذن لا يخوفونا الكتب المعتبرة، الكتب المعتبرة، أنا أيضاً أقول معتبرة، معتبرة بأي معنى؟ عند الشيخ الصدوق لا معتبرة في الواقع ونفس الأمر وفرق كبير بين المعتبرة عند الشيخ الصدوق وبين أن تكون معتبرة في الواقع ونفس الأمر، يقول فكل ما كان في كتب أصحاب أبي من الغلو فذلك ما دسّه المغيرة بن سعيد في كتبهم هذا مغيرة بن سعيد هو كم جاعل روايات والله لم اوجد المصدر ولكنه هذا الرجل تعلمون انه من المحققين المصدر لم أجده.

    يعني واقعاً أنا اليوم أول مرة اقرأه يكون في علمكم اليوم بقيت حائراً هذه صحيحة أو ليست صحيحة هذا الفوائد الرجالية للعلامة المامقاني خبير أو ليس خبير العلامة المامقاني؟ من كبار المتخصصين في هذا المجال.

    في الفوائد الرجالية في تنقيح المقال في علم الرجال الجزء الأول مؤسسة آل البيت صفحة 64 يقول: حتى أنّ المغيرة بن سعيد قال فيما حُكي عنه قد دسست في أخباركم أخباراً كثيرة تقرب من مئة ألف حديث الآن بينك وبين الله تريد تطمئن إلى حديث بعد؟! يضرب حاشية يقول رقم واحد يقول لم أجد هذا الحديث حسب تتبعي القاصر بنصه نعم وردت روايات تؤيد هذا المعنى المعلق وهو تحقيق الشيخ محمد رضا المامقاني، الآن لا نحتاج مئة ألف حديث لو عُشرها وضعها يتشكل عندكم علم إجمالي أو لا يتشكل؟ فتستطيع أن تقول هذا لم يرد قال الصادق تستطيع أن تقول أم تقول هذا هو المنسوب إلى الصادق أي منهن؟ إذا تريد أن تكون أهل تقوى وأهل دين وتخلص أهل البيت من هذا التراث الموبوء السرطاني لابد ماذا تقول؟ تقول هكذا نسب الشيخ الصدوق إلى الإمام الصادق، عند ذلك نحاسبه فأقول كيف نحاسب المتن، هذا مورد.

    المورد الثاني هذا اختيار معرفة الرجال، هذا على أهل الشيعة أما السنّة تعالوا معنا أنا بودي أن الأعزة يطالعون هذه المقدمة الموجودة في كتاب الموضوعات من أهم الكتب لابن الجوزي من الأحاديث المرفوعات هناك في صفحة 21 من المقدمة الحديث لطيف الحديث قال المختار لرجل من أصحاب الحديث ضع لي حديثاً عن النبي، أني كائن بعده خليفة وطالب له بترة، بترة ولده يعني الإمام الحسين وهذه عشرة آلاف درهم وخلعة ومركوب وخادم بغض النظر عن القائل مختار أو ليس المختار فقال الرجل أما عن النبي فلا، إذا تريد أضع لك رواية سندها ما ينتهي إلى النبي من تريد من الصحابة اجعل لك سند أما عن النبي لا اجعل سند، فلا، ولكن اختر من شئت من الصحابة وأحطك من الثمن أنت تريد تعطي عشرة آلاف درهم أعطي كم؟

    هذه روايات واردة من الوضّاعين لأنه كانت مدرسة في ذلك الزمان سأشير إليها مدرسة لها أساتذتها لها مبانيها لها أشخاصها الكل يعرفون إذا تريد حديث أين تذهب؟ الآن تريد تشتري فلان حاجة إلى أين تذهب؟ تذهب إلى سوق ما ادري كذا هناك أيضاً تذهب إلى سوق الوضّاعين معروفين عملهم هذا عملهم يقول لجان متخصصة وأحطك من الثمن ما شئت قال عن النبي آكد إذا تجيب لي الرواية عن النبي أكثر يصدّقون قال والعذاب عليه أشدّ، أنا اكذب على النبي! من كذب عليّ فليتبوأ ماذا؟ فالثمن يشتد.

    أنا كنت استغرب الآن النبي صلى الله عليه وآله جالس بالمدينة يمدح لي مثلاً فلان مدينة بالصين يعني ماذا معناها؟ فلان مدينة في غرب افريقيا ما هو معناه؟ إلى أن وجدت هذه الرواية، الرواية قال أبو زرعة الرازي الذي هو من أئمة الحديث يسموه أمير المؤمنين كان ميسرة ابن عبد ربه يضع الحديث قد وضع في فضائل قزوين أربعين حديثاً عن النبي الآن هو قزويني عنده شغل بقزوين تجارته بقزوين لا اعلم والله لا اعلم كان يقول أني احتسب في ذلك عود أنا أخيراً كان واقع بيدي كتاب استغربت كثيراً هذا الكتاب امنين جامع؟ تبين أصلها من هنا بودي أن الأعزة يراجعون هذا الكتاب لطيف جداً تاريخ البلدان وفضائلها في الحديث النبوي الشريف، 650 صفحة لا توجد مدينة إلا وعشرات الروايات في فضائلها ممن؟ أنا ما ادري النبي من أين له الفرصة بيني وبين الله هنّ عشرة سنوات في المدينة وإلا في مكة نحن لم توجد عندنا رواية فقط في المدينة خارجة من عنده اثنا عشر ألف رواية في المدن إذن في الفقه كم؟ لابد خمسة وستين ألف رواية، عند ذلك تفهم لماذا أبو حنيفة يقول لم يصح عندي من حديث رسول الله إلا سبعة عشر حديث لأنه هذه سوق الوضع وصلت إلى مرحلة الناس بعد ما كانوا يطمئنون في القرن الثاني والثالث إلى أي حديث.

    الآن هذه الملحمة الموجودة في سوريا مدينة الشام والدواعش جاءوا هناك قربة إلى الله لأنه توجد روايات في صحيح البخاري من أهم الآن تقول لي وهكذا في الكوفة لا اذهب إلى مكان آخر حتى تعرفون النتيجة ماذا تصير؟ زيارة كذا في فلان مكان أفضل من ألف مرة عمرة وكعبة؟! واضح المشكلة أين؟ لأنه الطرف الآخر من وجد انه ذاك عنده 200 رواية في فضل الشام خو كربلاء تبقى بلا غطاء لابد ماذا يفعل؟ ولهذا عندما قالوا للصالحين لماذا تفعلون ذلك ففيه نار جهنم هذا أمامك كتاب الموضوعات من الأحاديث المرفوعات الجزء الأول 138 إن بعض المخذولين من الواضعين أحاديث الترغيب قال إنما هذا الوعيد لمن كذب عليه ونحن نكذب له قربة إلى الله ثواب الله يعطيني يوم القيامة لأنه نريد نثبّت ماذا؟ ورسول الله قال من كذب عليّ ولا من كذب لي فنحن نكذب له قربة إلى الله، هو ما كان يعرف أهميته نحن نقول له أنت ما تلتفت هذا يصير، ولهذا أكثر الوضاعين من الصالحين.

    في مقدمة صحيح مسلم قرأنا للأعزة أكثر الوضّاعين من الصالحين والأولياء والمنبر الحسيني ببابك اذهب انظر الآن بعض من يصعد المنبر تقول له هذه ما فيها أصل يقول لي إبكاء الحسين جائز يقولون أم لا؟ طبعاً المحققين أهل الدين أهل التقوى لا لا أبداً أنا أتكلم الحالة العوامية على المنبر قال نكذب عليه ولمن كذب عليه ونحن نكذب له ونقوي شرعه ولا نقول لا يخالف الحق فإذا جئنا بما يوافق الحق فكأنّ الرسول قاله إذن هنا بدأ علماء الأصول وعلماء الفقه نظّروا له قاعدة التسامح… افتح الباب قربة إلى الله اكذب كما تريد! لا قاعدة التسامح في أدلة السنن في أقوال العلماء انتم الآن اقرأوا في أول الرسالة العملية يقول بعض المستحبات والمكروهات التي ذكروها حتى رواية ضعيفة السند يقول ماذا؟ يقول علماء هكذا المشهور بينهم، اقرأوا ولهذا نحن بقدر الأيام التي كتبنا الرسالة هذه حذفناها من الرسالة قدر ما نستطيع.

    هذا كتاب مختصر المرويات التاريخية عند المسلمين أساليب النقد وظاهرة الوضع فيها دكتور خالد كبير علّال راجعه ونقحه إلى آخره تعالوا إلى الفصل الثاني من الكتاب، مدرسة الكذابين في رواية التاريخ الإسلامي من يقول المدرسة ليس المقصود بتعبيرنا يعني اتجاه عام كان في ذلك الزمان، خصصت هذا الفصل لدراسة ظاهرة الكذابين ودورهم في رواية التاريخ الإسلامي لأنهم شكلوا خلال القرون الثلاثة الهجرية الأولى تياراً فكرياً اجتماعياً طائفياً جارفا تخصص في اختلاق الاكاذيب على رسول الله وصحابته الكرام ومن جاء بعدهم هو يتكلم في الاتجاه الآخر قليل يتكلم عن الشيعة ولكن نفس هذه الحالة وجدت في الواقع الشيعي وذلك أن هؤلاء الكذابين قد كوّنوا مدرسة لها رجالها ومنهاجها وموضوعها وخصائصها وآثارها ومصنفاتها وركزت أساساً على القرون الثلاثة الهجرية الأولى لان معظم الكذابين المعنيين بالدراسة قد عاشوا في تلك الفترة ولأن كثيراً من العلوم الشرعية والأدبية قد دوّنت فيها أيضاً لكنني مع ذلك كثيراً ما ذكرت كذابين عاشوا في القرن الرابع الهجري وما بعده على امتداد أمصار المشرق الإسلامي قاصداً فضحها مقاومتها التحذير منها تطهير تاريخنا من سمومها ومفترياتنا.

    تعالوا إلى الفهرس أولاً في الأحاديث النبوية مظاهر الكذب في الأخبار التاريخية مظاهر الكذب في تأليف الكتب تصنيف الكذابين، تصنيف الكذابين حسب التخصص العلمي، تصنيف الكذابين حسب الطوائف المذهبية والاجتماعية الكذابون حسب مدنهم وبلدانهم أسباب ظهور وهكذا مناهج قائمة في ذلك الزمان تقول لي سيدنا هذا كله مرتبط بمن؟ انظروا أولاً كثير من النصوص لا اقل مساحة لا بأس بها من النصوص في كتبنا يعبرون عنها العامي المشهور عن النبي أليس كذلك أنت الآن نصف فقهك تنظمه على قاعدة الإسلام يجبّ ما كان قبله قاعدة الجب إذا وجدتم لي رواية واحدة شيعية أنا مدين لكم، إذن كم من فقهكم يسقط؟

    ولهذا اليوم راجعوا السيد البجنوردي وغير البجنوردي هذه الروايات أصلاً ما واردة عندنا دخلت من أولئك الذين نقلوا النصوص من العامة ولم يقولوا من قبيل من؟ من أهمها عوالي اللالئ من قبيل العلامة الحلي لأنه هذوله كان عندهم ممارسة علمية مع من؟ فنقلوا النصوص من قبيل الطوسي، القواعد الفقهية تحقيق مهدي المهريزي ومحمد حسن الدراية الذي متخصصين في الحديث واقعاً دكتور مهدي مهريزي متخصص الجزء الأول صفحة كذا من ينقل الخبر المشهور المعروف عند العامة والخاصة لا ليس الخاصة المشهور عند الخاصة وإلا لا سند له انظر إلى السند يقول هذه الرواية واردة أولاً واردة عن عوالي اللالئ هنا أيضاً هذه القواعد الفقهية للشيخ اللنكراني تحقيق ونشر مركز فقه الأئمة هؤلاء لو كانوا وجدوا مصدراً لنقلوه إلينا، عوالي اللالئ مستدرك الوسائل بل أكثر من ذلك المشكلة من أين جائتنا؟ جاءتنا من كثير من أصحاب المصنّفات الأولى كانوا سنة ثم ماذا؟ لا ليس الطوسي يا ريت الطوسي ولا زرارة وإنما العياشي مصرّح بأنه كان سني ثم صار ماذا؟ ونقل روايات من أين جاء بالروايات؟

    هذا اختيار معرفة الرجال للشيخ الطوسي في صفحة 582 سأل أبي محمد بن أبي عمير فقال له انك قد لقيت مشايخ العامة لأنه في ذاك الزمان هذه الحالة الحوزة الشيعية وحوزة السنية ما كانت يوجد كانت ما هي؟ حوزة عامة مختلطة فالعامي يحضر عن الخاصة والخاصة يحضر عند العامة انك قد لقيت مشايخ العامة فكيف لم تسمع منهم، يقولون لمحمد بن عمر فقال قد سمعت منهم من قال لك أنا ما سمعت روايات من مشايخ العامة! قالوا له إذن لماذا تقلل الحديث ما تنقل أحاديث حتى من الأئمة؟ غير إني رأيت كثيراً من أصحابنا (يعني في الوسط أصحاب الأئمة) قد سمعوا علم العامة وعلم الخاصة فاختلط عليهم فنقلوا مال العامة عن الخاصة قال: قال الصادق هو من الصادق سامعه أو من التابعين؟ بعد عشرين سنة تصور سمعها من الإمام الصادق ووردت في الأصول الأربعمائة عن الإمام الصادق، الآن هؤلاء أتكلم حسن الظن بهم وإلا الاعداء والغلاة والكذابون لهم حساب آخر، لا، هؤلاء لم يتقصدوا الكذب عن الإمام الصادق ولكن يخطؤون أم لا؟ يقول اختلط عليهم حتى كانوا يروون حديث العامة عن الخاصة وحديث الخاصة عن العامة فكرهت أن يختلط علي فتركت ذلك واقبلت على ماذا؟ لا انقل حديث اخلص الآن تعرف ما هو واحدة من أهم اسباب وجود الروايات الاسرائيلية في تراثنا ولكنه مع الأسف الشديد أنا من قلت كثير من موروثنا اسرائيلي ما اعطوا مجال حتى أبين هذه الإسرائيليات من أين دخلت في تراث الشيعة.

    من أهم مصاديق مدرسة الكذابين القسم الأوّل الغلاة، القسم الثاني المتأولون ماذا المتأولون؟ يعني هو يسمع من الإمام الصادق شيء ولكن يخرج خارج ينقل لفظ الإمام أم يفسره كما هو يفهم؟ هذا الروايات سمته متأول وأئمة أهل البيت كانوا يشكون من هذه الظاهرة يا ظاهرة؟ ظاهرة المتأولين من أصحابهم.

    القسم الثالث: أعداء أئمة أهل البيت الذين كانوا يريدون أن يشوهوا أهل البيت فيضعون كما قرأنا رواية معتبرة عن الإمام الرضا عن عيون أخبار الرضا تعالوا معنى إلى اختيار معرفة الرجال في صفحة 190 الرواية خطيرة جداً عن داوود بن سرحان قال سمعت أبا عبد الله يقول (رقم الرواية 287) إني لأحدث الرجل بالحديث وانهاه عن الجدال والمرائي في دين الله وأنهاه عن القياس فيخرج من عندي، أنا أقول له لا تجلس وتتكلم فيخرج من عندي فيتأول حديث عن غير تأويله، يفسره بنحو ماذا؟ يدخل في جدال وقياس أنا قلت له لا تتكلمون ماذا يفعل؟ يقبل أمري أو لا يقبل؟ مع الأسف الشديد هذا الذي أنا قلت عموم أصحابهم لم يكن في وجدانهم أنهم يعتقدون بعصمة أهل البيت وإلا لو كان هؤلاء يعتقدون أن هؤلاء معصومين فطاعتهم على حد طاعة رسول الله كان يتأولون ويخالفون أو لا يفعلون؟ أنت بينك وبين الله الآن مرجعك يقول لك شيئاً أنت لا تخالفه فكيف أمامك الإمام المعصوم يقول لك أنا أقول كذا تقول سمعاً وطاعة لماذا كانوا يفعلون ذلك؟ لأنه ما كانت الرؤية موجودة في مقام الإثبات وفي مقام تصور الشيعة أن هؤلاء معصومين، قال: فيخرج من عندي فيتأول حديثي على غير تأويله إني امرت قوماً أن يتكلموا ونهيت قوماً فكل تأول لنفسه يريد المعصية لله ولرسوله فلو سمعوا واطاعوا لاودعتهم ما اودع أبي اصحابه أن أصحاب أبي كانوا زيناً احياءاً وامواتاً ااعني زرارة محمد بن مسلم، ليث المرادي، بريد، هؤلاء القوامون الإمام سلام الله عليه يقول يا ليت أن عموم اصحابي مثل هؤلاء الأصحاب هذه المتأولون.

    الطائفة الثانية: الغلاة وما أدراك الطامة الكبرى في الغلاة وما أدراك مالغلاة وليس في زمان في زماننا لا يوجد غلاة؟ أفضل دراسة ولكن مع الأسف الشديد الإخوة لا يطالعون الفارسية أفضل دراسة في هذا المجال هذا الكتاب، غاليان وشيوه هاي برخورد امامان معصوم با ايشان دكتور يد الله حاجي زاده يا ليت إذا أنا كان عندي وقت وحقكم كان وقفت معكم طويلاً تعالوا إلى الفهرسة وانظروا إليه يقول الغلو في زمن النبي الأكرم، الغلو في عصر أمير المؤمنين ويشير إلى الغلاة ومنهم عبد الله ابن سبأ طبعاً هو لا يعتقد أن عبد الله بن سبأ قضية شخصية اسطورية كما يعتقد البعض يقول لا، ولكن ما نصب إليه ليس صحيح له بحث الآن ليس محل بنحثي، الغلو من زمن الإمام علي إلى زمن الإمام السجاد، الغلو في زمن الإمام السجاد، الكيسانية والهاشمية، الغلو في زمن الإمام الباقر، مغيرية وبيانية ومنصورية إلى آخره، الغلو في زمن الإمام الصادق، راوندية وحربية وجناحية وعميرية وبزيعية وابوالخطاب ثم هذا ابوالخطاب أيضاً رواية معروفة وبحث مفصل يوجد عنه.

    الغلو في زمن الإمام الكاظم، الغلو في زمن الإمام الرضا، الغلو في زمن الإمام الجواد، الغلو في زمن الإمام الهادي يعني مدرسة ممتدة في قبال مدرسة أهل البيت، الغلو في زمن الإمام العسكري وعصر الغيبة الصغرى، الغلو في زمن ما بعد الغيبة ثم كيف تعامل الأئمة مع هؤلاء الغلاة.

    الآن تعالوا معنا إلى هذه القضية الأصلية وهذه الرواية يؤيد هذا المعنى كاملة هذا اختيار معرفة الرجال صفحة 316 الرواية قال أبو عبد الله أنا أهل بيت صادقون سلام الله عليكم يا سادة العلماء أنا أهل بيت صادقون ولكن سنة الله جرت لا نخلوا من كذاب يكذب عليكم يعني رسول الله، الله قيض له كذاب يكذب علينا هذا الذي الآن تقرؤون النتيجة يابن رسول الله ما هي؟ بتعبيرنا أنا وأنت في علم الأصول ماذا يقول؟ فيتشكل علم إجمالي في رواياتنا وهذا العلم الإجمالي كم واسع فيغلب صدقنا كذب تلك الروايات أو يغلب كذب تلك الروايات على صدقها، الإمام ماذا يقول؟ إذا كانت خمسة في المائة من يغلب؟ صدقهم يغلب عشرة في المائة أمّا إذا غلب الكذب على ماذا؟ يعني لا اقل خمسين خمسين.

    قال: نخلوا من كذاب يكذب علينا فيسقط صدقنا بكذبه عليه يابن رسول الله لماذا يقول؟ لأنه الكذب إلى حد واسع فالناس يستطيعون أن يميزوا الصدق منا أو لا يستطيعون؟ يابن رسول الله ماذا نفعل أين نذهب؟ وأنت في غيبة أين نذهب؟ قال ارجعوا إلى القرآن كلما جائكم عنا فاعرضوه إلى كتاب ربنا فلا يستطيع احد أن يتلاعب الآن تفهم نظرية محورية القرآن يعني ماذا لا يوجد حد آخر إذا عندكم حل آخر دلونا في قبال هذه النصوص لا يقول لي قائل من يقول هذه ليست بكذب لا اقل يوجد احتمال صدق الروايات تقدر تنفيه وتقول تلك صادقة وهذه كاذبة؟ لا، أصلا احتمال وهذا احتمال صدق موجود واحتمال كذب أيضاً موجود ولكن احتمال الصدق أيضاً موجود فيه.

    قال: فيسقط صدقنا بكذبه علينا عند الناس كان رسول الله اصدق البرية لهجة وكان مسليمة يكذب عليه وكان أمير المؤمنين اصدق من برأ الله من بعد رسول الله وكان الذي يكذب عليه ويعمل في تكذيب صدقه بما يفتري عليه من الكذب عبد الله ابن سبأ هذه من الروايات التي تقول أن عبد الله بن سبأ شخصية واقعية وكان أبو عبد الله الحسين بن علي قد ابتلي بالمختار ثم ذكر أبو عبد الله الحارث الشامي وبياناً وقال كان يكذبان عن علي بن الحسين ثم ذكر المغيرة بن سعيد وبزيعاً وسريعاً وأبي الخطاب ومعمراً وبشاراً الأشعري والحمزة بريري وصائد النهدي فقال لعنهم الله أنا لا نخلوا من كذاب أو كفانا الله مأونة كل كذاب واذاقهم الله حر الحديد، فماذا يفعل أئمة أهل البيت وأنت ماذا تصير؟ بدلاً من أن تسقط الرواية تسقط القرآن تقول لي كتاب الله حجة أو ليس بحجة؟ ليس حجة، من الحجة؟ العترة، أنت اثبت لي هذا إنما هو صدر من العترة أريد أشوف من يوجد أن يعارض حتى علما السنة اسألهم أنت قل له إذا جاءتم رواية من التابعين وجاءت رواية من علي وأولاد علي يقول هؤلاء أوثق دينا وتقوا وعلما من ماذا؟ من التابعين ولكن من أين تثبتون أن هذا صدر من أهل البيت بتعبيرنا عندنا مشكلة صغروية مصداقية أنتم تقولون قال الباقر من أين تثبتون قال الباقر؟! اثبتوا لنا، بينكم وبين الله الآن زيد بن علي (احفظوا هذا الأصل مني) الآن كثير من أعلامنا يوثقونه أو لا يوثقونه؟ يوثقونه ولا يشك احد لا في دينه ولا في علمه ولا في تقواه ولا في جهاده ولا في كذا ولكن انظروا الروايات التي ينقلها عن الإمام الباقر يعني الموسوعة الحديثية للزيدية تتفق مع موسوعتنا أو لا تتفق؟

    سؤال: من أين أتوا به؟ إذن إذا كان ينقلون مثلا زيد بن علي بن حسين هنا ينقل هذه الروايات ينقلها عن أهل البيت عن علي وأولاد علي نحن أيضاً ننقل لماذا يختلفن؟ يوجد من يجيب عن هذا السؤال؟ إما هذا الطرف يكذب وإما ماذا؟ لا تستطيع أن تقول لي زيد يكذب أنت تقول لا، لأنه أهل البيت قالوا كذا لا اقل يحصل عندك علم إجمالي انه يوجد تلاعب الآن إمّا تلاعب في ذاك الطلاب أمّا تلاعب في هذا الطرف أمّا تلاعب عند الجميع وهكذا ولذا تجد الأعلام فقط أشير إلى المصادر حتى الإخوة اليوم يراجعون خمسون ومائة صحابي مختلق للعلامة العسكري، الموضوعات في الأخبار والآثار (هذه على الشيعة) عرض ودراسة العلامة السيد هاشم معروف تحقيق الاسامة الساعدي.

    المؤامرة الكبرى للشيخ حسين الراضي المؤامرة الكبرى على مدرسة أهل البيت قراءة من الداخل الوضع والتزوير اسبابه، أبعاده، نتائجه وعلاجه دار المحجة البيضاء.

    الغلو درآمدي بر افكار وعقائد غاليان در دين صالحي نجف آبادي، حديثهاي خيالي در مجمع البيان (الأحاديث الخيالية التي لا أصل لها في مجمع البيان المحقق العلامة صالحي نجف آبادي).

    الأخبار الدخيلة للعلامة التستري مجلد واحد وفيه ثلاث مجلدات مستدركات، مستدرك الأخبار الدخيلة، الإخوة الذين يريدون أن يراجعوا هنا يذكر 15 مصدر عن الموضوعات من علماء الشيعة أبو هرير محمد حسن شرف الدين، الغدير، الأخبار الدقيقة، خمسون مائة صحابي، الموضوعات، زيارات وزيارت نامع عرض أبو الفضل برقعي، حديثها خيالي و.. خمسة عشر مصدر ويذكر مصدراً عن هذه الكتب أنا بودي أن ترجعون كتاب أحاديث ساختگي تحليل تاريخي نمونه ها مهدي مهريزي هذا تمام الكلام على مستوى الشيعة أن شاء الله غداً سنذكر بعض مصادر السنة وما كتبوا ويكون لكم واقعاً الأمر كاملة هم أصحاب السبق في هذا المجال يعني كتبوا كتب مفصلّة في مسألة الموضوعات وهذه متأخرة لها عندما بدأ يكتب بالموضوعات وإلا هم من القديم بدأوا يكتبون في هذه القضية وتسربت تلك الموضوعات إلى تراثنا ثم ما هي النتائج الخطيرة التي تترتب على وجود الموضوعات في التراث الحديثي العام عند السنة والشيعة هذا بحثه يأتي والحمد لله رب العالمين.

    • تاريخ النشر : 2018/02/12
    • مرات التنزيل : 333

  • جديد المرئيات

  • إدارة الموقع

    يسر مؤسسة الإمام الجواد (عليه السلام) للفكر والثقافة أن تشرف على إدارة هذا الموقع لسماحة المرجع الديني السيد كمال الحيدري(دام ظله)، حيث يعمل في هذه المؤسسة العديد من الموظفين الذين بذلوا ويبذلون قصارى جهدهم من أجل إنجاح هذا المشروع، والمواصلة الدائمة مع زواره ورواده، والإجابة على كل الأسئلة التي ترده من قبلهم ، وأخيرا ليس لنا إلا أن نتقدم بالشكر الجزيل والثناء الجميل لكل ...

    مكتب قم المقدسة

    •  شارع سمية ـ زقاق 12 ـ رقم المبنى 359 
    •  00982537834289 - 00982537740180 
    •  من 08:00 صباحاً الى 02:00 ظهراً بتوقيت طهران   /    06:30 صباحاً الى 12:30 ظهراً بتوقيت مكة المكرمة