نصوص ومقالات مختارة

  • منطق فهم النهضة الحسينية (6)

  • أعوذ بالله السميع العليم من الشيطان اللعين الرجيم

    بسم الله الرحمن الرحيم

    وبه نستعين

    والصلاة والسلام على محمد وآله الطيبين الطاهرين

    اللهم صل على محمد وآل محمد وعجل فرجهم

    كان الكلام في مسند الإمام احمد بن حنبل قلنا إنما وقفنا عند هذا الكتاب لمعرفة نموذج لمعرفة أصل نسبة الكتاب إلى مؤلفه ما هو الطريق في ذلك.

    اتضح لنا فيما سبق أن هذا المسند الذي بأيدينا والمعروف بمسند الإمام احمد بن حنبل والذي يعدّ أوسع مجموعة حديثية عند أهل السنة بشكل عام بنحو يشتمل على ثلاثين ألف رواية مع حذف المكرر وإلا مع المكرر يتجاوز ذلك بكثير يعني لعله بمفرده يعادل كل روايات الكتب الأربعة عندنا.

    ولهذا أخذ موقعاً خاصاً في منظومة المعارف الدينية عند المسلمين والحق والإنصاف أن هذا الكتاب هو الذي شكّل عقلية العالم الإسلامي مذ وجد والى يومنا هذا يعني عندما نسأل العالم الإسلام عن الاعتقادات عن السيرة عن الفقه عن الأخلاق إلى آخره المرجع الأول والاساسي لهذه المنظومة هو مسند الإمام احمد.

    كما اشرنا بالأمس لعله صاحب البحار أن العقل الشيعي أيضاً يدور مدار بحار الأنوار للعلامة المجلسي شئنا أم أبينا ولهذا انتم تجدون في كثير من الكتب وفي كثير من الارجاعات يرجعون إلى البحار مع أن البحار ليس مصدراً لا يمكن الاعتماد عليه لماذا؟

    لان البحار في القرن الثاني عشر فلابد أن المرجع يكون من كتب الشيخ الصدوق، المفيد، القمي، الصفار ونحو ذلك أولئك الذين نقلوا ولكنه الآن البحار يعدّ من أهم مصادر الفكر الشيعي.

    بينّا فيما سبق بأن مسند الإمام احمد لم يكتبه ولم يصنّفه شخص احمد بن حنبل وإنما الذي جمع هذا الكتاب هو ابنه عبد الله ابن احمد بن حنبل وان الذي روى هذا الكتاب عن عبد الله بن احمد هو القطيعي إذن لكي نتعرف على صحة هذا الكتاب لابد أن نتأكد أنّه ماذا فعل القطيعي في هذا الكتب وماذا فعل عبد الله في هذا الكتاب؟

    متفق عليه أن المسند لم يرتب على أساس الأبواب الفقهية انتم الآن عندما ترجعون إلى كتبنا الحديثية تجدون أنها مصنّفة على أساس ماذا؟ على أساس الأبواب الفقهية، كتاب الصلاة، كتاب الصوم، كتاب الحج، ثم يأتي في كتاب الصلاة بالروايات الواردة سواء كانت من النبي أو كانت من احد الأئمة أو كانت من الصحابة عند أهل السنة فلا فرق.

    أما أول لعله قبله يوجد ولكنه كتاب المسند لأحمد بن حنبل صنّف ورتّب على أساس الصحابة لا على أساس الكتب الفقهية ولهذا انتم تجدون بأنه كل ما ورد عن الخليفة الأول أبي بكر مولانا جمعت في مكان واحد في مختلف الأبواب وهكذا كلما نقل عن الإمام أمير المؤمنين وهكذا باقي الصحابة فهو مسند الصحابي فلان مسند فلان مسند أبي هريرة وأوسع لعله أوسع مسند في مسند الإمام احمد هو مسند أبي هريرة، الذي نقل منه تقريبا 4900 رواية عن أبي هريرة وهكذا باقي.

    وهناك أيضاً كتاب لابن كثير وهو المعروف بجامع المسانيد الكتاب يقع في 33 مجلد أيضاً مفيد هذا الرجل ابن كثير حاول كل الصحابة والصحابيات ماذا ورد عنهم جمعه في موضع واحد على أي الأحوال.

    من هو القطيعي؟ القطيعي كما يقول الذهبي هو هذا، تاريخ الإسلام للذهبي تاريخ الإسلام ووفيات المشاهير الأعلام للإمام الحافظ الذهبي المتوفى 748 حوادث ووفيات 351 إلى 380 تحقيق الدكتور عمر عبد السلام تدمري الناشر دار الكتاب العربي رقم الوفيات سنة 368 القطيعي احمد بن جعفر بن حمدان بن مالك بن شبيب أبو بكر القطيعي البغدادي كان يسكن قطيعة الدقيق، من هو القطيعي؟ هو هذا.

    يقول وقال أبو الحسن في صفحة 390 وقال أبو الحسن محمد بن العباس بن الفرات كان القطيعي كثير السماع من عبد الله بن احمد لأنه هو الذي روى لنا مسند احمد بن حنبل إلا أنّه خلّط في آخر عمره صار مخلّطاً يعني دون الجنون بدرجة درجتين وكفّ بصره وخرّف الزايمر حتى كان لا يعرف شيئاً مما يقرأ عليه، هذا هو راوي كتاب المسند ولهذا تجدون أن الألباني عندما كتب الكتاب يريد يصححه من؟ يريد يحفظ لنا القطيعي لأنه يعرف إذا شكك في القطيعي فالمسند يكون تحت السؤال والاستفهام.

    زيادات عبد الله بن احمد وقلنا بالأمس ابن تيمية ماذا قال؟ قال إذا توجد روايات موضوعة ومجعولة في مسند احمد فالواضع لها من؟ هو القطيعي حتى يخلص احمد بن حنبل أو يخلص عبد الله بن احمد بن حنبل.

    العلامة شعيب الارنؤوط الذي هو مصحح آخر لكتاب مسند الإمام احمد بن حنبل ملتفت إلى هذه القضية طبعاً لم يتعرض إلى القطيعي في مقدمة الكتاب أبداً وإنما وضع يده على عبد الله وزيادات عبد الله بن احمد أنّه كيف نميز روايات احمد بن حنبل الذي نقلها عن شيوخه من روايات ابنه التي نقلها.

    تعالوا معنا إلى مسند الإمام احمد بن حنبل التي هي بتحقيق شعيب الارنؤوط الموسوعة الحديثية مسند الإمام احمد بن حنبل والمتولد 164 والمتوفى 241 يعني معاصر للإمام الكاظم والرضا والجواد والهادي إلى آخره يعني أربعة، خمسة من الأئمة هو معاصر لهم.

    هناك في المقدمة المجلد الأول صفحة 147 يقول في الفقرة تسعة نبهنا إلى زيادات عبد الله بن الإمام احمد ووجاداته الآن أبين معنى الوجادة، وما رواه عن أبيه وعن شيخ أبيه كيف؟ يقول انظر إلى الحديث أي حديث إذا كان منقولاً عن عبد الله ابنه فوضعنا علامة هذه الدائرة السوداء فبالك واياك بذهنك إذا تنقل رواية عن مسند احمد إذا وجدت في مقدمتها أو في أولها دائرة سوداء تره هذه ليست لأحمد بن حنبل بل هذه لعبد الله فأنت إذا لست من أهل الاختصاص فتنقل الرواية الطرف الآخر يقول لك جاهل لا تعلم لم ينقلها احمد، أما لا تدخلون معهم في بحث وإذا تريدون تدخلون مع الآخر في بحث لابد أن تدرسوا قواعدهم.

    اثنين: دائرة صغيرة بيضاء لوجاداته.

    ثلاثة: نجمة مدورة لما رواه عن أبيه وعن شيخ أبيه أو غيره، الآن لا أريد أن ادخل في علم الحديث عندهم.

    أعزائي من أهم أو من اضعف الكتب أو الروايات الكتب أو الروايات المنقولة بالوجادة بعد ذلك نأتي لنرى بأن الكتب التي وصلت إلينا وصلت إلينا بالوجادة أم بغير الوجادة ما هي الوجادة؟

    تعالوا إلى العلامة شعيب الارنؤوط في سير أعلام النبلاء المجلد الحادي عشر صفحة 329 في الحاشية الوجادة ما معنى الوجادة؟ ينقل الحديث بالوجادة ما معناه؟ هي أن يجد الشخص أحاديث بخط راويها يعني نذهب نحن إلى مكتبة المرعشي ونجد نسخة خطية للكليني فمكتوبة بخط الكليني ولكن أنت رأيت الكليني يكتب؟ لا، سمعت الكليني؟ ولكن مكتوب عليها أنها هذه نسخة خط الكليني هذه تسمى نقل بالوجادة وهي اضعف درجات الروايات لماذا؟ لأنه احتمال الذي كتبها كما كذب في مكان آخر كذب أنّه الكاتب للنسخة ليس الكليني بل شخص آخر ولكن نسبها لمن؟ محتمل أم ليس محتملاً؟ لأنه أنت لا تعرف الكليني حتى تقول هذا خط الكليني اعرفه، أنت تعرف خط الكليني؟ خو لا تعرفه، كتبه أمامك؟ لا، سمعته منه؟ لا.

    ولهذا يقول هي أن يجد الشخص أحاديث بخط راويه سواء لقيه أو سمع منه أم لم يلقاه أو لم يسمع منه، الرواية لم يسمعها منه ولم يلقيها عليه أو أن يجد أحاديث في كتب المؤلفين المعروفين ففي هذه الأنواع كلها لا يجوز له أن يرويها عن أصحابها الرواية بالوجادة لا يحق لك قال فلان ليس من حقك هذا، نعم من حقك أن تقول وجدت في كتاب منسوب إلى ماذا؟ إلى فلان، الآن كتبنا الحديثية ما هي؟

    فلهذا هذه الإجازات الروائية للتشريف وإلا لم يسمع احد أبداً الآن لا أريد أن ادخل في ذاك البحث لأنه قلت هذا في علم الحديث حتى تعرفون لماذا أن السيد الحيدري يذهب إلى محورية القرآن لأنه الأحاديث كلها فيها هذه المشكلة بل يقول وجدت بخط فلان إذا عرف الخط أوّلاً ووثق منه ثانياً عند ذلك ليس من حقه أن يقول قال فلان وإنما يقول وجدت بخط فلان أو يقول قال فلان ونحو ذلك.

    والذي عليه المحققون من أهل العلم وجوب العمل بها عند حصول الثقة بما يجده القارئ أي يثق بأن هذا الخبر أو الحديث بخط الشيخ الذي يعرفه.

    الرسائل التي صدرت من الناحية المقدسة من يعرف خط الإمام حتى يقول بأنه هذه صحيحة أم ليست صحيحة؟

    يوجد احد يعرف خط الإمام الحجة؟ من يعرف خط الإمام الحجة؟ الشيخ المفيد تأتيه رسالة ألستم تقولون من الناحية المقدسة الشيخ المفيد من أين يعرف خط الإمام؟ حتى هو يكون على يقين أن هذا الخط خط من؟ خط الإمام الحجة من أين يعرف؟ النواب يأتون برسائل من الإمام سلام الله عليه إلا أن تقول أنا أثق بالنواب ولكن النواب معصومين أم ليسوا بمعصومين؟ قد يشتبهون قد ينسون أنا لا أقول قد يتعمدون الكلام أبداً ولكن الثقة يشتبه أو لا يشتبه؟ حتى لو كان في أعلى درجات الوثاقة، فيبقى عندنا سؤال أساسي كل الرسائل الصادرة من الناحية المقدسة في الغيبة الصغرى من أين نتثبت أن هذه الرسائل خط الإمام؟

    نعم من حقك أن تقول أن النائب الفلاني أو السفير الفلاني يقول أنها ماذا؟ خط الإمام هذا لا محذور فيه ولهذا يقول دائرة صغيرة بيضاء لوجاداته ما معنى وجادته؟ هو أنّه عبد الله بن احمد لم يسمعها من أبيه ولكن عندما توفي الأب وذهب إلى ربه فذهب إلى مذكراته ووجد مكتوباً بخطه هذه وجادة، يقول هذه لابد أن نميز هذه الروايات عن الروايات التي سمعها من أبيه مباشرة لأنه هذه لها اعتبار وتلك لها اعتبار آخر.

    طبعاً في كل الكتب نحن هذه القضية عندنا ولهذا الآن عندما نأتي إلى الكافي للكليني لابد أن نتعرف ما هي النسخة التي من خلالها أصلاً نقول مئة في المئة يوجد شخص اسمه الكليني وانه له كتاب اسمه الكافي ولكن من قال الذي بيدنا هي النسخة التي صنّفها الكليني؟ هذا من أين؟ ما أريد أقول لا يثبت بل أريد أقول البحث العلمي يقتضي تثبت أوّلاً لماذا؟ لأنه تريد أن تدين الله به تريد تقول قال الصادق، بينك وبين الله لو حاججك الصادق يوم القيامة قال على أي أساس أنت في مجلس الدرس قلت قال الصادق؟ ماذا تجيب بينك وبين ربك؟ عندك حجة؟ خصوصاً تلك الأمور التي هي مخالفة للقرآن يقول ألم نقول لكم أنّه كلما جاءكم عنا فاعرضوه على ماذا؟ على كتاب ربنا خو نحن قلنا لكم خو لِمَ لم تعرضوه على كتاب ربنا؟

    خو بينكم وبين الله الآن أنت تصعد المنبر خصوصاً أصحاب المنبر هذه الروايات التي يقرأوها للناس بينك وبين الله يعرضوه على القرآن ويقرأوها للناس أصلاً عنده قدرة القائل قدرة أن يعرضها على القرآن لماذا؟ لأنه لابد أن يكون مفسراً محيطاً بالقران قبل أن يكون محيطاً بالنصوص الروائية ومن منا في الحوزات العلمية يقضي عمره في فهم القرآن؟ اعرضوه كلما جاءكم عنا فاعرضوه على كتاب ربنا والروايات في هذا المجال متواترة سنة وشيعة يكون في علمكم على القطع متواترة قد البعض يقول مستفيضة لكن السيد الخوئي يقول متواترة روايات العرض متواترة فإذا قبلتم أن التواتر يكشف عن الواقع ألستم قرأتم في علم المنطق أن التواتر يفيد اليقين واليقين ما هو؟ الكاشف عن الواقع خو أنت كاشف عن الواقع.

    إذن ليس من حقك أن تنقل روايةً ما لم تتثبت أنّه صدرت من الإمام ولا تقول لي بأنه السند صحيح الذي يضع متناً على الإمام يصعب عليه أن يضع سنداً على الإمام؟ أسهل بكثير خصوصاً في تلك الأزمنة زمن الأئمة توجد طباعة أو لا توجد طباعة؟ لا كلها بخط اليد ولهذا السابقين حتى يتخلصوا من الجعل والوضع في رواياتهم في آخر كتابه كان يقول بأن هذا الكتاب يشتمل على 250 رواية يتصور أنّه يحل المشكلة خو ذاك الذكي ماذا يفعل؟ يحذف أربعة يخلي أربعة مكانهن انتهت القضية العدد لا يتغير، لكن ما كان عندهم طريق، ما هو الطريق؟ لا طريق واقعاً في مقام الإثبات لا طريق إلا العرض على القرآن لا طريق.

    إذن أنا القيت الحجة عليكم وعلى من يستمع هذا الحديث لعل أول من يخاصمنا هم الأئمة يوم القيامة عندما نصعد المنبر ونقول قال الصادق بضرس قاطع يقول من أين قلت وعندما أقول عوام الناس كثير من المعممين أيضاً من عوام الناس لا يعرف الموازين أما العالم في الحوزة العلمية وهو يرتقي المنبر إذا قال الصادق قال الباقر قال الرضا قال الجواد ووقف أمامه أصلاً فعلوا بالإمام الحسين كذا وقال الإمام الحسين كذا وفعل كذا وسار كذا هذه تنقلوها على المنابر أم لم تنقلوها؟ فلو صار الإمام الحسين أمامك يوم القيامة قال من أين قلت أنا قلت كذا؟ ماذا تجيب؟ بعض أهل الاحتياط قال لي سيدنا لا تصعد المنبر قلت لا اصعد المنبر ولكن ضمن الموازين المعتبرة.

    إذن في أي نص روائي، النص القرآني ولهذا الشيخ عباس القمي شوفوا أهل الاحتياط في الدين هكذا منتهى الآمال في تواريخ النبي والآل الجزء الأول الشيخ عباس القمي رحمة الله تعالى عليه يقول نُصح وتحذير للسلالة الجليلة من أهل المنبر أنا بودي أن الأعزة الذين يريدون يصعدون المنبر فليقرأوا هذا الفصل من كلام الشيخ عباس.

    انظروا ماذا يقول؟ يقول مع الأسف الشديد هذه أهل المنبر في زماننا فليخرج رأسه الآن من قبره لينظر الآن ماذا يقول المداحون، والحط من شأن الأنبياء العظام والأوصياء الكرام واقعاً حط زينب أفضل من كذا أبو الفضل العباس أفضل من الأنبياء السابقين هذا اسمعوه ماذا يقولون، يقول ماذا تجيب ربك يوم القيامة؟ والحط من شأن الأنبياء العظام والأوصياء الكرام بسبب تعظيم وإعلاء مقامات الأئمة لا مقامات أصحاب الحسين يقول ليس من حقك أنت تفعل هكذا؟ هي تنزّل من شأن الأنبياء حتى تصعد ماذا؟

    والتوصل لتزيين الكلام إلى أن يقول وتصحيح اشعار المرافي الكاذبة بعنوان لسان الحال، اشكد على المنبر الآن يقرأون الشعر وهو كذب فاضح على أئمة أهل البيت ولكن بعنوان يقول لسان الحال!! هذا الشيخ عباس القمي، فلهذا بودي وذكر الشبهات ويبدأ اقرأوا كلما تقدم بياناً شرحاً بيانه شرحاً لتكليف أهل المنبر و من نحى نحوهم إلى آخره.

    أما ابن حنبل قلت لكم بالأمس أن هؤلاء صعّدوا مقامه إلى مصافي الأنبياء الأعزة الذين يطالعون هذا طبقة الحنابلة من الكتب الأساسية في أعلام الحنابلة طبقة الحنابلة للقاضي فلان أبي يعلى الفراء البغدادي الحنبلي المتوفى 526 الجزء الأول فقط يكفي هذا، اقرأ لك عبارة واحدة في صفحة 10 يقول قال الشافعي:

    احمد إمام في ثمان خصال، إمام في الحديث، إمام في الفقه، إمام في اللغة، إمام في القرآن، إمام في الفقر، إمام في الزهد، إمام في الورع، إمام في السنة وصدق الشافعي في هذا الحصر ثم يبدأ أما قوله إمام في الحديث إمام في الفقه مولانا خمسين صفحة الخصال الثمان وكأنه يتكلم عن نبي عن إمام معصوم.

    هذا في حياته أما بعد حياته هذه كرامات الأولياء، الآبي أو أبّي دار العاصمة أبو حديقة الأبّي انظر: قال الإمام الذهبي صفحة 559 قال الإمام الذهبي في سير أعلام النبلاء جزء 11 صفحة 231 موجود استفاض وثبت أن الغرق الكائن بعد العشرين وسبعمائة ببغداد يقول حصل سيل وأغرق بغداد كلها سنة 720 من الهجرة عامَ على مقابر مقبرة احمد وأنّ الماء دخل في الدهليز علو ذراع أربعين خمسين سانتيمتر ووقف بقدرة الله اقترب من قبر احمد أو لم يقترب؟

    أنت تتصور فقط أنت عندك الحائر الحسيني هو عنده الحائر الاحمدي! لماذا أنت باءك تجر وباءه لا تجر تقول نصوصنا الروائية هو أيضاً يقول نصوصنا الروائية يعني تريد أن يقبل نصوصك الروائية وأنت تشكك في نصوصه الروائية؟!

    ووقف بقدرة الله وبقيت الحصر الحصير الفراش الذي كان مفروش هناك حول القبر وبقيت الحُصر حول قبر الإمام بغبارها حتى غبارها لم يروح وكان ذلك آية وأنا لا أريد الآن الوقت مع الأسف الشديد انتهى تقريباً وأنا لا أريد الآن ادخل في باب الكرامات هذا أمامكم الكتاب يقع في 650 صفحة مع الأسف الشديد لا الأحاديث والآثار، الخلفاء مولانا الفهرس يبدأ اقرأ: كرامات الصحابة أبو بكر الصديق، الفاروق، ذو النورين، علي بن أبي طالب ما عنده المسكين ماكو هذا مقابلك، طلحة بن عبيد الله، أو عبد الرحمن بن عوف، أبو إسحاق، سعد بن أبي وقاص، يبدأ من رقم عشرين إلى رقم 309 هذول كلهم عندهم ماذا؟ يعني معاجز لأنكم تعلمون بأنه لا فرق بين الكرامة والمعجزة إلا أن في المعجزة فيها تحدي والكرامة ليس فيها تحدي.

    ولهذا يوجد كتاب أنا فيما سبق بينته للأعزة بودي أن الأعزة يطالعوه المعجزة أو ثبات العقل في الإسلام هذا الكتاب لطيف جداً ومؤلفه مسيحي لا عنده علاقة مع السنة ولا عنده عداوة مع الشيعة ولا عنده حب مع الشيعة وعنده عداوة مع السنة هذا الموجود يطرحه يقول عندما راجعت معاجز النبي وجدتها في سيرة ابن هشام كم؟ لم تذكر للرسول من معجزات سوى عشر حصراً مطلع القرن الثالث عشر إلى أن نصل إلى القرن الحادي عشر السيرة الحلبية صارت العشرة ثلاثة آلاف معجزة!!!

    هذه مقابلك وبالمصادر، فكم تضاعفت، عشرة صارت ثلاثمائة ضعف بلا مصادر أبداً كل يدعي ولا احد يستطيع أن ينكر فقط أن ينكر يقولون له معادي للنبي أنت يا عزيزي أنا اسأل المصدر، عنده بحث بودي الأعزة يراجعوه بحثه المسار التضخمي للمعجزات الامامية .

    ولهذا نصل إلى مجموعة شمل حدود 2063 معجزة للائمة وكلها لها أساس أو ليس لها أساس يعني لها مصدر خبر أو لا مصدر لها؟ الذي يقول لها مصادر معتبر خلي يجيبوه لنا أعزائي أنا بودي اليوم ادخل في مباني احمد بن حنبل التي أسس لها في أواسط القرن الثاني وأوائل القرن الثالث وشغلت وسيطرت على العقل العام ثلاثة مباني حتى تعرفون من اين أكلت مدرسة أهل البيت.

    الأصل الأوّل أو المبنى الأوّل قبول الرواية المشهورة وان لم يكن لها سند معتبر بس إذا صارت مشهورة اجتي في اصولنا ماذا صارت الشهرة الفتوائي هذه من تأسيسات الإمام احمد بن حنبل، بحث الفتوى شيء آخر الروائية والرواية إذا صارت مشهورة فهي حجة بشرط أن لا يكون لها معارض أقوى فإذا لم يكن لها معارض فالرواية مقبولة، ليس ما فيها سند يقول لا يكون المشهور بين، هذا من لا يحضره الفقيه تقول له هذه الكتب التي تنقل منها من اين جئت بها؟ من لا يحضره الفقيه للشيخ الصدوق يقول: اعتقد أن الحجة فيما بينها وجميع ما فيه مستخرج من كتب مشهورة بينك وبين الله يعني إذا صار مشهور يعني صار حجة؟ كم من باطل مشهور؟ أنا لا أن أريد أقول هو بالنسبة لي حجة ليست عندي مشكلة ولكن بالنسبة إليك حجة ما عندي علاقة معي؟ ما هو طريقك لهذه الكتب، هذه الكتب ما هو الطريق إلى أصحابها أنت في أواخر القرن الرابع وهذه الأصول المصنفة في القرن الأول والثاني ما طريقك؟ من اين تثبت هذا الذي بيدك هو اصل زرارة من اين تثبت شيخنا الصدوق؟ تقول أنا مطمئن موفق أنت مطمئن ماذا أريد منك؟ أنا أريد أن اعرف انه هذه الكتب التي وصلت أو الأصول الأربعمائة التي وصلت إلى الشيخ الصدوق إلى الطوسي إلى الكليني هذه من اين تثبتوا أنها هي لمن؟ الا بالوجادة يوجد طريق آخر؟ هذا الأصل الأول.

    الأصل الثاني: النظر إلى اعتبار السند أي كان مضمونه حتى كان مخالفاً للعقل هذا منهج الاخباريين تقول بيني وبين الله هذا مخالف للأدلة العقلية أقول العقل لا يفهم بعدين يفهم، النظر إلى السند ولا قيمة للمتن ولهذا أعزائي إذا قالوا إسناده صحيح فمقصودهم أن السند صحيح ولعل المتن منكر وشاذ أما إذا قال الرواية صحيحة فمقصوده سنداً ومتناً هذا الاصطلاح أحفظوه لا ترى الكتاب مكتوب فيه إسناده صحيح هذا يتكلم عن السند فقط فلعله المتن فيه نكارت بتعبيرهم أو فيه شذوذ أو فيه مخالفة هذا الأصل الثاني.

    الأصل الثالث وهو الذي دمر كل شيء وهو أن السنة حاكمة على القرآن لا القرآن حاكم على السنة، السنة قاضية على القرآن لا القرآن يعني محورية السنة أو محورية القرآن وهذا بدأ على يد احمد بن حنبل في أواخر القرن الثاني، فانتقل فهم الدين من القرآن إلى ماذا؟ واستمر إلى يومنا هذا تجدون أنا أصر على القرآن أنا أريد ارجع المحورية إلى القرآن هذا أئمتنا قالوا كلما قلناه اسألونا اين كان في كتاب الله هؤلاء أئمتنا عندي ثلاثة أربعة دقائق اما المبنى الثالث كما قلت للأعزة هذا ينقله عنه الإمام محمد أبو زهرة في كتابه احمد بن حنبل بالأمس اشرنا.

    ومن الحق علينا ونحن ندرس امام السنة (رقم الفقرة 110) والذي استمسك لقد قرر احمد في كلام كثير من المأثور عنه أن طلب علم الكتاب يكون عن طريق السنة فالقرآن له حجية في نفسه أو ليست له حجية؟ ليست له حجية وهذا هو المنهج الأخباري ومنهج الاخباري يقول بأنه الحجية للسنة.

    وان طلب هذا الدين يكون عن طريق السنة وان السبيل المعبد لطلب فقه الإسلام يكون عن طريق السنة إلى آخره هذا في صفحة 202 من الكتاب تعالوا معنى إلى صفحة 195 من الكتاب من اجل هذا النظر اعتبرت السنة عند احمد حاكمة على القرآن، الفوائد المدنية للمحدث الاسترابادي مؤسس المنهج الاخباري الفصل الثاني: في بيان انحصار مدرك ما ليس من ضروريات الدين يعني كل المنظومة الدينية (اصولاً وفروعاً) من المسائل الشرعية أصلية كانت أو فرعية في السماع عن الصادقين أنت لم تسمع الإمام الصادق تقرأ الرواية يعني حجية القرآن أم الحديث؟ الحديث ولهذا يقول والأدلة على ذلك أوّلاً ثانياً عشرة أدلة يقول الحديث المتواتر بين الفريقين إني تارك فيكم الثقلين ما أن تمسكتم ومعنى الحديث القرآن يقول ما أن تمسكتم بهما أم بها؟ إذا الإمام يريد أن يقول بأنه العترة لابد ماذا يقول؟ مع انه القرآن ماذا يقول؟ الرواية ماذا تقول؟ ما أن تمسكتم بهما وليس بها ومعنى الحديث كما يستفاد من الأخبار المتواترة انه يجب التمسك بكلامهم ليس القرآن إذ حينئذ قد يتحقق التمسك بمجموع أمرين والسر فيه انه لا سبيل لفهم مراد الله الا من جهة، بينك وبين الله ماذا فرق هذا والمنهج الحنبلي؟ من المؤسس الشيخ الصدوق؟ نحن نقول الاخبارية الأولى في زمن الشيخ الصدوق لا عزيزي المؤسس الأول لمنهج الاخباري احمد بن حنبل هنا انفتح الباب على التضخم في الحديث لأنه أي مشكلة عندك أنت ضع لها حديث فتضخم الحديث عندنا إلى يومنا هذا هذا تضخم الحديث من اين جاء؟ جاء بسبب غلق باب القرآن والا لو كانت المحورية للقرآن يتضخم الحديث أو لا يتضخم؟ لأنه المرجعية للقرآن أي حديث يوضع مباشرة يعرض على القرآن فيسقط عن الاعتبار انشاء الله في يوم السبت عبارات أخرى نقراها لاحمد بن حنبل ونرجع إلى بحثنا الأصلي والحمد لله رب العالمين.

    • تاريخ النشر : 2019/09/25
    • مرات التنزيل : 383

  • جديد المرئيات